خيمة اعتصام دائمة امام رئاسة الجامعة “صور “

الاثنين ٩\٠٥\٢٠١١

عين نيوز- خاص – الكرك /

 

يتواصل لليوم الثاني الاضراب المفتوح الذي ينفذه اعضاء هيئة التدريس والعاملون في جامعة مؤتة عن العمل احتجاجا على عدم استجابة الجهات الرسمية في وزارة التعليم العالي والحكومة لمطالب العاملين في تحسين اوضاع جميع الموظفين واعضاء هيئة التدريس بزيادة رواتبهم .

 

وقام العاملون المضربون ببناء خيمة اعتصام امام مبنى رئاسة الجامعة بهدف تنظيم الاضراب وبقاء العاملين فيها لحين الاستجابة لمطالبهم في اقرار سلم الرواتب لجامعة مؤتة .

 

ويتجمع المئات من العاملين منذ ساعات الصباح امام مبنى رئاسة الجامعة مؤكدين بقاؤهم مضربين عن العمل لحين الاستجابة لمطالبهم التي قدموها لرئيس الجامعة وزير التعليم العالي وخصوصا بالمطالبة باقرار سلم الرواتب الجديد .

 

واشاروا الى انه لم يحدث اي اجراء بعد وقفهم الاعتصامات في الفترة الماضية وخصوصا مطالبهم في اقرار سلم الرواتب والعلاوات المختلفة اضافة الى علاوة البرنامج للدراسة بالنظام الموازي المعمول به في مختلف الجامعات الاردنية والتي قيمتها 5 بالمائة من نسبة الزيادة .

 

واكد عضو هيئة التدريس في الجامعة الدكتور محمد الطراونه ان العاملين لن يغادروا اماكنهم فيخيمة الاعتصام لحين الاستجابة لمطالبهم المشروع . لافتا الى ان هذه المطالب تتضمن اقرار سلم الرواتب الجديد وتوفير الدراسة لابناء العاملين بالجامعة على نظام الموازي بالمجان اضافة الى تحويل بقية العاملين بالمياومة وعددهم 86 عاملا الى نظام العقود . والعمل على احتساب الشهادات الجامعية للعاملين الذي حصلوا عليها اثناء خدمتهم بالجامعة .

 

وكان رئيس الجامعة الدكتور عبدالرحيم الحنيطي التقى العاملين المضربين واكد لهم ان ادارة الجامعة قامت بالتنسيب لرئاسة الوزراء باقرار نظام سلم الرواتب الجديد للجامعة ، مشيرا الى ان الجامع ستدرس تحويل بقية العاملين بالجامعة من المياومة الى عقود اضافة بقية مطالب العاملين .

 

وقال رئيس لجنة العاملين في الجامعة الدكتور حكمت القطاونه ان العاملين بالجامعة بدأوا اضرابا مفتوحا عن العمل احتجاجا على سياسة المماطلة التي تقوم بها الجهات الرسمية في وزارة التعليم العالي وخصوصا من قبل الوزير نفسة .

 

وكانت الجامعات الاردنية الرسمية قدمت لوزارة التعليم العالي مشروع نظام جديد لسلم الرواتب والعلاوات للعاملين في الجامعات من اعضاء هيئة التدريس والموظفين وتم عرضه على مجلس الوزراء الذي قام بتأجيل البحث فيه الى ستة اشهر .

أضف تعليقك