شايفين

شؤون المرأة: افتتاح دار آمنة خطوة إيجابية لحماية النساء المعنفات والمعرضات للخطر

عين نيوز-

تثمن اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة لوزارة التنمية الاجتماعية وشركائها افتتاح دار آمنة للنساء المعرضات للخطر والتي ستستقبل النساء فوق عمر الثامنة عشر والموقوفات اداريا بمراكز الإصلاح والتأهيل بهدف التخلي عن فكرة الايقاف الاداري لهن والعمل على تأهيلهن ودمجهن وحمايتهن في دار أقرب الى البيوت الاسرية، وتعتبر دار آمنة الدار الحكومية الاولى لحماية النساء المعرضات للخطر والتي تهدف الى ايقاف ممارسة الاحتجاز الوقائي للنساء المهددات او الناجيات من القتل أو المعرضات لأي نوع من أنواع العنف.

ويأتي افتتاح دار أمنة بعد صدور نظام دور ايواء المعرضات للخطر رقم 17 لعام 2016 والمتضمن تأمين دار للحماية والايواء المؤقت للمنتفعة الى حين حل مشكلتها او زوال الخطر عنها وتقديم الرعاية الاجتماعية والخدمات اللازمة للمنتفعة وبناء قاعدة معلومات خاصة بالمنتفعات كما تضمن النظام الية واجراءات استقبال النساء المعرضات للخطر وما يقدم لهن في الدار وحقوقهن وواجباتهن داخل الدار.

وتؤكد اللجنة أن افتتاح دار آمنة مع وجود معايير منظمة وممنهجه ومطابقة للشروط والمقاييس التي تعزز حقوق الانسان ووجود كادر مؤهل ورعاية اجتماعية ونفسية وبرامج وأنشطة من شانها تمكين النزيلات اقتصاديا وتخفيف العبء النفسي عليهن وإعادة ثقتهن بأنفسهن وبالمجتمع مما يؤدي إلى تأهيلهن نفسيا واجتماعيا واقتصادياً وإعادة إدماجهن في المجتمع بطريقة سليمة وصحية صحيحة.