عين الشارع يعتقد 40٪ فقط من الباحثين عن عمل أنه من السهل الوصول إلى معلومات تتعلق بثقافة الشركة وبيئة عملها عند التقدم لوظائفها الشاغرة

بيت.كوم يُطلق منصة تسويق غير مسبوقة لتعزيز عملية التوظيف في الشرق الأوسط‎‎‎ ‎‎

عين نيوز-

أعلن موقع بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، اليوم الثلاثاء عن إطلاق منصته الجديدة التي صممت خصيصاً لمساعدة الشركات من كافة الأحجام والقطاعات والبلدان على تسويق نفسها كأفضل مكان للعمل أمام الباحثين عن وظائف في المنطقة. وستساعد المنصة على تلبية الاحتياجات المتزايدة للشركات عبر جذب المرشحين الأكثر تناسباً مع وظائفها الشاغرة، وتسليط الضوء على رسالتها ورؤيتها، بالإضافة إلى تسويق نفسها كأفضل مكان للعمل، والتواصل بسهولة مع المرشحين. بحسب بيان صحفي وصل “عين نيوز” نسخة منه.

وأوضح البيان، أنه ووفقاً لاستبيان قام به بيت.كوم العام الماضي تحت عنوان “مكان العمل المثالي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”، برزت “أخلاقيات العمل الجيدة” و”ثقافة الشركة الودية” كأهم العوامل التي تجذب الباحثين عن وظائف وتشجّعهم على العمل في شركة ما. ومن المثير للانتباه، يعتقد اثنان فقط من كل خمسة باحثين عن عمل أنه من السهل الوصول إلى معلومات تتعلق بثقافة الشركة وبيئة عملها عند التقدم لوظائفها الشاغرة.

وتعليقاً على ذلك، قال سهيل المصري، نائب الرئيس لحلول التوظيف في بيت.كوم: “إن إطلاق بيت.كوم لمنصة التسويق الجديدة هو بمثابة نقطة تحول رئيسية في مجال التوظيف عبر الإنترنت، حيث ستساعد الشركات على تسويق نفسها كأفضل مكان للعمل وجذب أفضل الكفاءات، وبالتالي تعزيز عملية التوظيف. وقد أشار استبيان بيت.كوم الأخير حول مكان العمل المثالي إلى أن الباحثين عن عمل أصبحوا يهتمون بالحصول على مزيد من المعلومات حول الشركات التي قد يعلمون لديها وثقافة عملها. من ناحية أخرى، أصبحت الشركات اليوم تحتاج لجذب مجموعة من المتابعين عبر شبكة الإنترنت لاختيار أفضل الكفاءات لوظائفها الشاغرة وتلبية احتياجاتها.”

ووفقاً لاستبيان مكان العمل المثالي، تعتبر الصفحات الإلكترونية للشركات التي تستهدف الباحثين عن عمل أفضل وسيلة لتسويق ثقافة الشركة. وبالنسبة للمعلومات التي تهم الباحثين عن عمل، برزت “المزايا التي تقدمها الشركة” و”قصص نجاح الموظفين وآرائهم” كأهم العوامل التي تشجّع الموظفين على الانضمام إلى الشركة.