برلمان

“إدارية النواب” تطالب بحل جذري لتشوهات العلاوة الفنية لـ”البيطريين”

عين نيوز-

أوصت اللجنة الإدارية النيابية الحكومة بإيجاد حلول جذرية وناجعة لموضوع التشوهات الحاصل في توزيع العلاوات الفنية للكثير من المهن في القطاع العام ولاسيما مهنة أطباء البيطرة.

وأكد رئيسها مرزوق الدعجة خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الأحد، بحضور أمين عام ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر وأمين عام وزارة تطوير القطاع العام بالوكالة فايز النهار ونقيب الأطباء البيطريين مهدي العقرباوي وعدد من أعضاء مجلس نقابة الأطباء البيطريين، ان اللجنة قدمت العديد من التوصيات حول موضوع تنظيم مهنة البيطرة، من ابرزها اخضاعها لوزارة الصحة بالاضافة الى ان تكون الجهة الرقابية عليها المؤسسة العامة للغذاء والدواء نظراً لاهمية هذه المهنة وانعكاسها على صحة وغذاء المواطن.

واضاف ان اللجنة استمعت خلال اللقاء الى ابرز مطالب الأطباء البيطريين، ومن أهمها مساواتهم بالعلاوة الفنية أسوة بزملائهم في باقي الوزارات، لافتا الى ان اللجنة ستعقد اجتماع لاحق يضم عددا من الجهات ذات العلاقة، منها وزارات الصحة والزراعة وتطوير القطاع العام والمؤسسة العامة للغذاء والدواء للوقوف على ابرز القضايا المهمة ازاء هذه المهنة.

بدوره ثمن العقرباوي الجهود والاستجابة السريعة من قبل “ادارية النواب”، لافتا الى ان هذه المهنة تعتبر من المهن الاكاديمية المهمة والنادرة، حيث لا يتجاوز عدد العاملين فيها 900 طبيب.

وقال إنها اصبحت تعاني من هجرات كبيرة من ذوي الخبرة والاختصاص نتيجة الاجحاف وعدم الاهتمام ما يسبب اشكالية كبيرة في هذا القطاع الحيوي والمهم.

واكد العقرباوي ضرورة انصاف هذه الفئة من الاطباء البيطريين بما يتعلق بالعلاوة الفنية والبالغة 35 % لوجود عدد من الأطباء في وزارة الصحة والزراعة بنفس المهنة ويتقاضون هذه العلاوة.

ولفت الناصر الى هناك ما يقارب 240 موظفا في القطاع العام موزعين على عدد من مؤسسات الدولة يعملون بهذه المهنة بالاضافة الى ان مخزون ديوان الخدمة يضم 270 طلب توظيف ممن يحملون شهادة في طب البيطرة.

وأوضح انه في ظل هذه الظروف لا يمكن اجراء أي تعديل او زيادة على اي علاوة مقرة في نظام الخدمة المدنية كونه سيفتح الباب امام جميع المهن للمطالبة بالمثل. (بترا)