أخبار الأردن

وزير الزراعة لـ ” عين نيوز ” : نعول على القطاع الزراعي للحد من الهجرة للمدن

 عين نيوز – خاص- باسمة الزيود/

حذر مزارعون  من الانعكاسات الخطيرة لتراجع القطاع الزراعي في وادي الأردن، مشيرين إلى أن غالبية المزارعين لم يبدأوا حتى الآن بزراعة أراضيهم، ما أدى إلى تأخر الإنتاج الخضري في مناطق الأغوار وتراجع الإنتاج بنسب كبيرة.

وقال وزير الزراعة المهندس خالد حنيفات في تصريح لـ ” عين نيوز ” ، ان الزراعة تواجه تحديات عدة، ابرزها شح المياه وانحسار الرقعة الزراعية وارتفاع تكاليف الانتاج وظاهرة التغير المناخي ولا بد من تكاتف الجهود لتعظيم الاستفادة من التقنيات الحديثة التي تزيد من كفاءة استخدام المياه ورفع انتاجية الارض الزراعية وتخفض كلفة الإنتاج وتحسين نوعية المنتجات وتعزيز تنافسية القطاع الزراعي.

وأكدالوزير الحنيفات ان القطاع الزراعي يشكل الدعامة الرئيسة لتعزيز الامن الغذائي وايجاد فرص العمل وتحسين الدخل واداء ميزان المدفوعات من خلال الصادرات الزراعية التي تأتي في المرتبة الثانية من الاهمية النسبية في الصادرات الوطنية.

 وأضاف إن الوزارة تعول على القطاع الزراعي بزيادة صادراته لتحسين درجة الاعتماد على الذات وخفض العجز في الميزان التجاري الزراعي، وبما يسهم في تثبيت السكان والحد من هجرتهم إلى المدن، والمحافظة على الموارد الطبيعية وحماية البيئة وتحصين متطلبات التنمية المستدامة.

وبين الحنيفات خلال أن الوزارة تسعى لتذليل كافة المعوقات التي تحد من النهوض بالزراعة والتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، لافتا إلى أن الأردن يبدي حرصا كبيرا على دور الزراعة التنموي بأبعاده الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، بحيث تكون الزراعة هي القاعدة الاقتصادية للتنمية الريفية من خلال تعزيز الاستثمار في الموارد الطبيعية المتاحة وتوليد فرص العمل للمواطنين في الريف والبادية وتوفر الموارد الأولية للتصنيع الزراعي، إضافة إلى تعزيز الروابط الاقتصادية التعاملية مع قطاعات الاقتصاد الأخرى.

وأضاف ، أن تزايد الطلب على الغذاء نتيجة حتمية لزيادة اعداد السكان ولكن التفكير بصورة تقليدية ادى لارتفاع نسبة البطالة بين صفوف المهندسين الزراعيين ما يستدعي ضرورة ابتكار افكار ومشاريع ابداعية تتماشى مع التطورات الحديثة واحتياجات السوق والمبادرات الوطنية للاستثمار في القطاع الزراعي سواء داخل المملكة أو خارجها.