أخبار الأردن

وزير الاوقاف يرعى حفل تخريج المستوى الثالث المتقدم من معهد الملك عبدالله الثاني

عين نيوز – بترا /

رعى وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور وائل عربيات حفل تخريج المستوى الثالث المتقدم من معهد الملك عبدالله الثاني لأعداد وتأهيل الائمة والوعاظ الذي اقيم اليوم الخميس في المركز الثقافي الاسلامي بمسجد الشهيد الملك المؤسس.

وقال عربيات خلال الحفل الذي حضره أمين عام الوزارة محمود الحديد ومدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد السميرات ومدير معهد الملك عبدالله الثاني لاعداد وتأهيل الائمة الدكتور رشاد الكيلاني ومفتي القوات المسلحة الاردنية – الجيش العربي العميد الدكتور ماجد الدراوشة ومدراء ومديريات الاوقاف في المملكة وعدد من العلماء، ان الائمة والوعاظ وعلماء الدين لا يجلسون بل يستمرون في التدريب والتأهيل والتزود بلعلم والمعرفة.

واكد عربيات على ضرورة ان يتقدم الائمة على افراد المجتمع في السلوكيات والفكر والثقافة والاخلاق لان رسالتهم عظيمة، موضحا بان وزارة الاوقاف تشهد اليوم ثورة فكرية اقتصادية اخلاقية علمية من خلال المبادرات التي تطرحها والتي لاقت في البداية معارضة من بعض الاشخاص لكن سرعان ما تم الثناء عليها والعودة اليها ومنها مبادرات(المسجد الجامع، العنوان الموحد لخطبة الجمعة، معا لعودة ابنائنا الى المساجد، ختمة القرآن الكريم، الوقف التعليمي لبناء المدارس)بالاضافة الى تطوير عمل صندوق الحج وانشاء الشركة الوطنية للحج والعمرة وتفعيل سهم الغارمين وغيرها من المبادرات.

واوعز عربيات لأمين عام الوزارة بالعمل على ترفيع الخريجين حسب التعليمات والانظمة المعمول بها في الوزارة وبما يشجعهم ويحفزهم على المزيد من التطوير والابداع.

واشار الى ان وزارة الاوقاف تولي اليوم اهتماما كبيرا لائمتها ووعاظها وواعظاتها ومؤذنيها وتؤمن بان الفكر والثقافة والعلم هو الطريق السليم للنهوض بالأمة، وهي نواة لمشروع حضارة اسلامية ومن هنا جاءت فلسفة المبادرات التي تطلقها الوزارة والمنبثقة عن عالم الافكار مع عالم الاشخاص لتحقيق الهدف.

بدوره ثمن العميد الدكتور الدراوشة الخطوات التي تسير عليها وزارة الاوقاف في تطوير اداء كوادرها من الدعاة، مؤكدا على ان أئمة الاوقاف وعلمائها هم الاقدر على قيادة المجتمع وحفظ الناس بسلوكياتهم وعلمهم وقافتهم المنبثقة من رسالة الاسلام السمحة.

واضاف ان هذه الكوكبة من الخريجين تأتي في ظل سياسة الوزارة القائمة على تكثيف الدورات لتدريب كوادرها من خلال معهد الملك عبدالله الثاني وجامعة العلوم الاسلامية وذلك لتسليحهم بالعلم والمعرفة.

كما اكد مدير معهد الملك عبدالله الثاني الدكتور رشاد الكيلاني على ان المعهد يعمل على عقد دورات وبرامج مختلفة لكوادر الاوقاف من الدعاة وذلك لغايات تأهيلهم وتدريبهم وتطويرهم.

وفي نهاية الحفل سلم الوزير عربيات الشهادات للخريجين والبالغ عددهم 221 خريجا.