أغلى 10 ماركات أزياء في العالم.. أغلبها إيطالية.. تعرَّف على قصص أصحابها وقيمة ربحهم

الأحد ٥\١١\٢٠١٧
 عين نيوز – رصد /

يجعلك ارتداء الماركات تتمتع بثقة أكبر بالنفس وتقدم أداءً أفضل من غيرك في العمل، حسب دراسة أجرتها جامعات ولاية بنسلفانيا نوتردام وكنتاكي بالولايات المتّحدة الأميركية.

ووجد الباحثون أن مستوى لاعبي الغولف الذين استخدموا مضارب عليها شعار ماركة “نايكي-Nike” تحسن بنحو 20%. ولا يتعلق الأمر فقط بالتأثير على المجهود العضلي، وإنما الذهني أيضاً؛ إذ وجد الباحثون أن الأشخاص الذين قيل لهم إنهم يضعون سدادات أذن ماركة 3M، تحسَّن مستواهم في أثناء اختبار الحساب بنسبة 20%، بحسب موقع Business of Fashion.

لكن الماركات ليست في متناول الجميع، فقد قدر موقع fb.ru الروسي، تكلفة صناعة الموضة في العالم بنحو 3 تريليونات دولار، فيما تكلفة صناعة الأزياء العالمية 300 مليار.

هناك 10 شركات رائدة في عالم الأزياء تنتج أغلى الملابس في العالم، الموقع الروسي يستعرضها في هذا التقرير.

Chanel


تعد Coco Chanel من أبرز الشركات التي أحدثت قفزة نوعية في عالم الموضة. وقد أصبحت مشهور؛ لكونها مطلوبة بكثرة ومرغوبة من قِبل المشاهير.

تشتهر هذه العلامة بأسعارها الباهظة والخيالية، وتتميز بالموهبة الفريدة للمصممين داخلها، فضلاً عن حسهم الاستثنائي. في الأثناء، تواكب تصاميمها التي تتسم بالحداثة، احتياجات عالم الموضة اليوم.

ومن هذا المنطلق، لا يمكن أن يغيب الفستان الأسود القصير الذي أحدث ثورة في عالم الموضة عن خزانة الملابس النسائية.

بالإضافة إلى ذلك، يعد العطر الأسطوري رقم 05 لمجموعة شانيل حلم الملايين من النساء من جميع الفئات وبغض النظر عن عمرهن. في الواقع، يعتبر هذا العطر الثوري الأكثر أنوثة، حيث يجمع بين الفن والإبداع والترف.

وتصل قيمة العلامة التجارية لـ”شانيل” إلى نحو 7 مليارات دولار.

Burberry


اكتسحت هذه العلامة عالم الموضة منذ أكثر من قرن، مما قد يجعلها أقدم العلامات التجارية المعروفة عالمياً. والجدير بالذكر أن توماس بربري قد افتتح أول متجر له سنة 1856، في مدينة باسينغستوك.

أول ما يتبادر إلى الذهن عند ذكر اسم الماركة هو الوشاح المشهور ذو اللون البيج الذي صُمم في البداية للجيش؛ ومن ثم اكتسب شعبية في صفوف المدنيين.

وقد حقق هذا التصميم نجاحاً كبيراً. وفي الوقت الراهن، توفر هذه العلامة مجموعة هامة من الملابس والإكسسوارات.

Hermes


تعتبر هيرميس الفرنسية من الشركات المتأصلة في عالم الأزياء، حيث تتمركز في قلب هذا المجال منذ أكثر من 200 سنة. وقد ظهرت لأول مرة في القرن الـ18، على اعتبارها ورشة عمل لصناعة الأحزمة الجلدية، والسروج والحقائب.

تجسد هيرميس روعة وأناقة التصميم، سواء كانت الحقائب باهظة الثمن، أو الأحذية، أو العطور، أو الملابس وحتى التصاميم الداخلية للمنازل. ومثل العديد من الشركات الأخرى، شهدت مجموعة هيرميس العديد من التقلبات على مستوى الأعمال التجارية، قبل أن تسترجع توازنها وتوظف 500 شخص إضافي في بداية 2017، بحسب موقع Bloomberg.

وعلى الرغم من ذلك، تمكنت الشركة من تجاوز جميع المحن التي مرت بها، واستمرت في الحفاظ على شعبيتها واستهداف جميع الفئات والنخب. وبعد رحلة طويلة من المتاعب والنجاحات على حد سواء، يبلغ دخل مجموعة هيرميس اليوم 5 مليارات دولار.

Prada


ميوشيا برادا، المالكة الحالية لشركة برادا، من مواليد 1949، وهي عضو سابق وناشطة في الحزب الشيوعي الإيطالي. في الحقيقة، تعتبر ميوشيا الوريثة الأكثر تواضعاً ضمن النخبة المالكة لهذه العلامة التي برزت منذ سنة 1913.

في البداية، تخصصت برادا في صناعة حقائب اليد وحقائب السفر الموجهة للنخبة الإيطالية. وعندما تسلّمت ميوشيا زمام أمور الشركة أعلنت أنها تعتزم إطلاق مجموعة من الملابس الفاخرة للرجال والنساء. وقد اكتسبت مجموعة برادا شعبية كبيرة حتى قبل عرضها. وتقدر قيمة الشركة الإجمالية بنحو 2.4 مليار دولار.

Gucci


برزت شركة غوتشي الإيطالية في القرن التاسع عشر، علماً أنها تعتبر اليوم من بين العلامات التجارية الأكثر نجاحاً في العالم. ومن المثير للدهشة أن غوتشي قد عمل في باريس بفندق، حيث انبهر بحقائب اليد الفاخرة التي شكلت أساس فكرته التجارية.

إثر ذلك، عاد غوتشي إلى فلورنسا مسقط رأسه، حيث شرع في العمل على افتتاح الشركة. وقد انضم إليه أبناؤه وساعدوه في توسيع نطاق العمل بميلانو وروما.

لطالما كانت هذه الماركة العالمية محل اهتمام الكثيرين، ومع مرور الوقت اخترقت منتجات هذه الشركة الأسواق الأميركية. ونتيجة لذلك، وقع افتتاح المتجر الأول بنيويورك في سنة 1956. ومؤخراً تم افتتاح بعض المتاجر في بعض المدن الرئيسية الأخرى بالولايات المتحدة الأميركية.

ووفقاً لتصنيف فوربس، تحتل غوتشي المرتبة الـ38 في قائمة العلامات التجارية الأكثر قيمة في العالم بنحو 12.4 مليار دولار، في حين يصل رقم مبيعاتها السنوية إلى نحو 5 مليارات.

Dior


انطلق كريستيان ديور، المعروف باسم ديور، في حياته المهنية المرموقة سنة 1946. توفر شركة ديور تصاميم رجالية ونسائية ومنتجات للأطفال تباع في جميع أنحاء العالم.

كانت شركة ديور أول من قدم مجموعتها الكاملة في مقرها الخاص، حيث يوجد متجرها الرئيسي في 30 شارع مونتين بباريس. وفي سنة 1947، بدأت مجموعة ديور إنتاج عطرها الخاص تحت اسم “ميس ديور”.

Dolce & Gabbana


في حقيقة الأمر، تمثل دولتشي آند غابانا بيت أزياء إيطاليّاً حديثاً بالمقارنة مع غيره من الأسماء الكبيرة من بيوت الأزياء.

وقد أسس دولتشي آند غابانا، الإيطاليان دومينيك دولتشي (وُلد في سيسيلي بالقرب من باليرمو)، وستيفانو غابانا (المولود في ميلانو) سنة 1985. بدأت مجموعة دولتشي آند غابانا في إنتاج الملابس المحبوكة سنة 1987، وأطلقت أيضاً خطين منفصلين من الملابس الداخلية وملابس السباحة، التي عرفت نجاحاً باهراً.

لاقت هذه العلامة رواجاً كبيراً بين مشاهير هوليوود؛ نظراً إلى أنها تمثل مفتاح الحصول على مظهر جذاب والثقة بالنفس. يقدر دخل دولتشي آند غابانا بنحو 1.4 مليار دولار.

Ralph Lauren


أُسست شركة رالف لورين الأميركية على يدي صاحبها رالف لورين بعد فترة وجيزة من انتهاء فترة التجنيد.

في البداية، عمل لورين موظفاً في شركة “بروكس براذرز”، وسرعان ما تمكن من تسلق سُلم النجاح للوصول إلى القمة، حيث أقنع المسؤولين في الشركة بفتح خط خاص به.

وفي سنة 1971، افتتح لورين شركته الخاصة، التي تتصدر اليوم المراتب الأولى في صناعة العطور، والإكسسوارات، والملابس الرجالية والنسائية.

تمكن لورين من وضع لمساته على ملابس مشاهير هوليوود، ففي بداية سنة 1973، طُلب منه تصميم أزياء أبطال فيلم “ذي غريت غاتسبي”. عموماً، تقدر القيمة الإجمالية لشركة لورين بنحو 5 مليارات دولار.

Versace


أُسس هذا الاسم الإيطالي في عالم الأزياء عن طريق جياني فيرساتشي، الذي ينحدر بدوره من عائلة تنتمي إلى عالم الأزياء والموضة.

دخل فيرزاتشي عالم الموضة في سن مبكرة، حيث بدأ العمل مباشرة بعد المدرسة الثانوية. وفي وقت لاحق، انتقل إلى ميلانو وشرع في العمل لحسابه الخاص. وفي الأثناء، أطلق مجموعته الخاصة من الملابس تحت اسم “فيرزاتشي”. عمل فيرساتشي بشكل خاص مع نجوم هوليوود وعارضات الأزياء، مما أثار إعجاب كل محبي الموضة.

عموماً، أسس فيرساتشي إمبراطوريته التي تبلغ قيمتها 800 مليون دولار في أقل من 10 سنوات. بعد وفاته تولت أخته رئاسة الشركة، التي تقدر قيمتها الإجمالية اليوم بنحو 5.8 مليار دولار.

Giorgio Armani


برزت هذه الشركة الإيطالية العالمية، في عالم الموضة، سنة 1978. تتخصص أرماني اليوم في عدة خطوط على غرار “أرماني جينز”، و”أمبريو أرماني”، و”أرماني جونيور”. تقدر القيمة السنوية لمبيعات أرماني بأكثر من 3 مليارات دولار.

أضف تعليقك