أخبار الأردن

رسالة ماجستير حول استخدام الصحافة الأردنية الأخبار مجهلة المصدر

الخميس ١٦\٠٢\٢٠١٧

عين نيوز – بترا /

 خلصت دراسة بحثية بعنوان: “استخدام الصحافة الأردنية الأخبار مجهلة المصدر في تغطيتها الشؤون المحلية”، إلى أن الصحف اليومية والمواقع الالكترونية تلجأ إلى تجهيل مصادر الأخبار المتعلقة بأنشطة الحكومة بنسبة عالية، كما ان حجم استخدام الصحافة الورقية للمصادر المجهلة في تغطية الشؤون المحلية بلغ نحو 25 بالمئة.

واكدت الدراسة التي أجرتها الباحثة أسماء أبو العنين، ونوقشت بمعهد الإعلام الأردني، لنيل درجة الماجستير، ضرورة وضع سياسة تحريرية واضحة وضوابط تجاه استخدام المصادر المجهلة وإلزام الصحفيين بها لما لها من آثار سلبية على المصداقية والشفافية لدى الجمهور.

وأوضحت الدراسة التي أشرف عليها عميد المعهد الدكتور باسم الطويسي، أنها تهدف إلى معرفة مدى اعتماد الصحافة الأردنية المطبوعة والإلكترونية على المصادر المجهلة في تغطيتها الشؤون المحلية، وذلك من خلال تحليل مضمون الأخبار المحلية في ثلاث صحف يومية وثلاثة مواقع إلكترونية خلال العام 2015.

وشددت على أن هناك حاجة واضحة لوضع سياسة تحريرية حقيقية تقوم على التثبت من المعلومات قبل نشرها، وأن تبذل المؤسسات الصحافية جهداً أكبر في تغطية الأخبار المحلية وعدم الأكتفاء بنقلها من مؤسسات أخرى مع تجهيل المصادر.

وتوصلت الدراسة إلى الحاجة لتطوير نهج الاستقصاء في الصحف والمواقع والتركيز على التحقيقات والتقارير الموسعة، وأنه عند وضع الخبر تحت بند” خبراء “أو” اختصاصيون”، من المهم ذكر شخصين على الأقل من هؤلاء الخبراء.

وقالت الباحثة أبو العنين ان استخدام المصادر المجهلة بكثرة، يعد من أهم عوامل فقدان ثقة الجمهور بالوسيلة الإعلامية، مشيرة إلى معرفة حجم إغفال المؤسسات الصحافية لذكر مصادرها في أخبارها تساعد في وضع أساس للدراسات المستقبلية التي قد تبحث في أسباب استخدام المصادر المجهلة والمعايير التي يجب التزامها عند استخدامها.

أضف تعليقك